إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

من يسمع من آبائه فمن الرب يسمع ، ومن لا يسمع لهم فلا يسمع من الرب

الأنبا انطونيوس

تفسير سفر أعمال الرسل اصحاح 8 جـ7 PDF Print Email
6. عماد الوزير الأثيوبي

"وفيما هما سائران في الطريق أقبلا على ماء، فقال الخصي: هوذا ماء ماذا يمنع أن اعتمد؟" [36]

يوجد في شمال شرقي غزة وادي حيث فيه ماء جاري، وقد جاء في الديداكية (7: 1-3) التي ترجع إلى القرن الأول وبدء القرن الثاني أن العماد يتم في ماءٍ جارٍ إن أمكن.

- أما عن العماد، فعمدوا هكذا:

بعدما تعلمون كل ما تقدم،

عمدوا باسم الآب والابن والروح القدس بماء جار (حيّ).

فإذا لم يكن هناك ماء جار فعمد بماءٍ آخر.

إذا لم تستطع أن تعمد بماء بارد فعمد بماء دافيء.

إذا كنت لا تملك كليهما فاسكب الماء فوق الرأس ثلاثًا،

باسم الآب والابن والروح القدس.

الديداكية

لا يوجد في هذه المنطقة نهر، لكن غالبًا ما كان هذا مجرى ماء أو ينبوع ماء.

"فقال فيلبس: إن كنت تؤمن من كل قلبك يجوز، فأجاب وقال: أنا أؤمن أن يسوع المسيح هو ابن اللَّه". [37]

تطلع الخصى إلى نبع في وادي الحسي Wadi El Hessi في شمال شرقي غزة برية، فتهللت نفسه، وطلب نوال سرً المعمودية، فتمتع بهذا الكنز المفرح.

"فأمر أن تقف المركبة، فنزلا كلاهما إلى الماء: فيلبس والخصي، فعمّده". [38]

7. القديس فيلبس في أشدود

"ولما صعدا من الماء خطف روح الرب فيلبس، فلم يبصره الخصي أيضًا، وذهب في طريقه فرحًا". [39]

في فترة قصيرة للغاية تتلمذ الخصي على يديّ القدّيس فيلبّس المبّشر، وفتح الرب عينيه ليّدرك سرّ خلاصه. لكنّه ما أن نال العماد حتى خطف روح الرب فيلبّس فلم يره الخصي. لقد فقد معلّمه في لحظات، لكنّه وجد المسيّا المخلص، نال ما هو أعظم بما لا يُقاس من معلّمه، لقد شعر أنّه قد صار إنسانًا جديدًا قائمًا كما من بين الأموات، ليسلك في النور عوض الظلمة، بل صار بالرب نورًا. قيل أنّه عاد إلى أثيوبيا يكرز بالخلاص، فيُنير الطريق لإخوته.

واضح أن العماد كان يتم بالتغطيس، وإلا كان يمكن عماد الخصي داخل المركبة، ولما قيل: "ولما صعدا من الماء".

نال الخصي العماد ليرجع إلى أثيوبيا يكرز ببشارة الخلاص. وخطف روح الرب فيلبس فلم يعد يبصره. ما كان يشغله ليس لقاؤه بفيلبس، بل تمتعه بالمعمودية ونوال فرح الروح القدس، فقد نال ميلادًا جديدًا، وصار خليقة جديدة.

"وأمّا فيلبس فوُجد في أشدود، وبينما هو مجتاز كان يبشّر جميع المدن حتى جاء إلى قيصرية". [40]

في لحظة حمله الروح إلى أشدود التي تبعد حوالي 20 ميلاً شمال غزة. صار فيلبس أشبه بروح بلا جسد.

أشدود، وفي اليونانية Azotus، وهي إحدى المدن التي لم يأخذها يشوع بل بقيت في يد الفلسطينيين. في هذه المدينة نقل تابوت العهد عندما أخذه الفلسطينيون من الإسرائيليين. وفيها سقط تمثال داجون أمام التابوت (1 صم 5: 2-3)، وهي تبعد حوالي 30 ميلاً من غزة، كانت تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط، بها ميناء ليس له أثر الآن. صارت المدينة الآن على بعد ميلين من البحر، إذ ترسب الرمل على الشاطئ كما انتقلت الرمال من الصحراء خلال الرياح.

عاد فيلبس الرسول يكرز ويعمد، ويحصد الثمر، وأخيرًا استقر في قيصرية. بشر جميع المدن حتى جاء إلى قيصرية؛ هذه المدن هي يافا، وليدة، واسكلون، واريمارها Arimarha الخ.، جميعها تقع على ساحل البحر.

قيصرية: كانت قديمًا تدعى برج ستراتو Strato's Tower تقع على ساحل البحر عند فم نهرٍ صغيرٍ، وكان بها ميناء جميل يبعد حوالي 36 ميلاً جنوب اقرا Acra وحوالي 62 ميلاً شمال غرب أورشليم، ونفس المسافة تقريبًا شمال شرق أشدود. يرى البعض إنها هي هازر Hazor الواردة في يشوع 11: 1، أعاد بناؤها هيرودس الكبير، ودعيت قيصرية تكريما لأوغسطس قيصر. صارت مركز الحاكم الروماني عندما كانت اليهودية ولاية رومانية (أع 23: 33).

يقول د. كلارك أنه لا يوجد في التاريخ مثل لمدينة سمت بسرعة فائقة في وقت قصير، وانهارت في وقت قصير مثل قيصرية. لم يعد بها مسكن واحد. قصورها ومعابدها التي كانت غاية في الإبداع والفن يصعب جدًا وجود أثر لها. في خلال عشر سنوات بعد وضع الأساسات صارت من أعظم مدن سوريا كلها، الآن نجد خرابًا تامًا!


 


18 طوبه 1737 ش
27 يناير 2021 م

نياحة القديس يعقوب أسقف نصين
تذكار مريم ومرثا أختي لعازر حبيب يسوع
نياحة القديس انبا اندراوس ابو الليف بنقادة

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك