إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

هناك فرق بين أعداء وأعداء ، أعداء نخلقهم لأنفسنا بأخطائنا أو بسوء معاملتهم وأعداء من نوع آخر يعادوننا بسبب الحسد والغيرة أو بسبب محاربتهم للإيمان

البابا الأنبا شنوده الثالث

مامعنى هذه الاية فان كانت زلتهم غنى للعالم و نقصانهم غنى للامم فكم بالحري ملؤهم PDF Print Email

تصنيف: الكتاب المقدس

يقصد الرسول بولس بهذه الآيه ( رو 11 : 12 ) ان زلة اليهود - فى الاصل اليونانى "تعد" الذى تم ليس فقط برفضهم المسيح انما بتسليمه للقتل صلبا حسب كلمات السيد المسيح لبيلاطس ( الذى اسلمنى اليك له خطية اعظم - يو 19 : 11 ) ونقصانهم من ناحية عدد المؤمنين بالمسيح. فبسبب الزله والتعدى ونقصان المؤمنين منهم تم صلب السيد المسيح و فداء العالم و قبوله الايمان بالمسيح فكم و كم يكون بركه فى توبتهم و قبولهم الايمان بالمسيح و يعتبر كثير من الآباء انها نبوه عن ايمان اليهود فى الايام الاخيره