إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

أقول لكل من فى ضيقة رددوا العبارات الثلاث الآتية : كله للخير – مصيرها تنتهى – ربنا موجود

البابا الأنبا شنوده الثالث

جاء في رسالة القديس بولس الرسول إلى العبرانيين 13:4 "ليكن الزواج مكرما عند كل واحد والمضجع غير نجس. وأما العاهرون والزناة فسيدينهم الله".. .وأنا شاب مقبل على الزواج وأريد أن أعرف ما معنى أن المضجع غير نجس. وهل في حالة الزواج يكون هناك مضجع نجس ومضجع PDF Print Email

تصنيف: الكتاب المقدس


العلاقة الجنسية في الزواج المسيحي هي علاقة مقدسة وطاهرة ولا تحمل أي نجاسة.. والمقصود من عبارة "ليكن الزواج مكرما" ألا يكون الزواج مجرد علاقه جنسية، وإنما هو اتحاد مقدس بين الزوج وزوجته يقدسه ربنا يسوع بنفسه، كما بارك عرس قانا الجليل، ويصير فيه الاثنان جسدا واحدا كما قال الرب يسوع نفسه، ويتبادلان فيه مشاعر الحب الراقية بكل أبعاده.. فالهدف هو إقامة أسرة مباركة ومملوءة بالحب والفرح.. وطالما أنه زواج قد تقدس بسر الإكليل المقدس في الكنيسة، فلا يكون المضجع نجس، ولا تتضمن العلاقة الجنسية الطبيعية في الزواج أية خطية أو نجاسة