إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

صدقوني يا إخوتي ، لو أننا آمنا تماماً بأن اللَّـه يُعطي باستمرار ، مـا كـانت الحيـــاة كلهــا تكفــي لشـكره

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر المزامير اصحاح 38 PDF Print Email

1 مزمور لداود للتذكير. يا رب لا توبخني بسخطك ولا تؤدبني بغيظك.2 لان سهامك قد انتشبت فيّ ونزلت عليّ يدك.3 ليست في جسدي صحة من جهة غضبك. ليست في عظامي سلامة من جهة خطيتي.4 لان آثامي قد طمت فوق راسي. كحمل ثقيل اثقل مما احتمل.5 قد انتنت قاحت حبر ضربي من جهة حماقتي.6 لويت انحنيت الى الغاية اليوم كله ذهبت حزينا.7 لان خاصرتي قد امتلأتا احتراقا وليست في جسدي صحة.8 خدرت وانسحقت الى الغاية. كنت أئن من زفير قلبي.9 يا رب امامك كل تأوّهي وتنهدي ليس بمستور عنك.10 قلبي خافق. قوتي فارقتني ونور عيني ايضا ليس معي.11 احبائي واصحابي يقفون تجاه ضربتي واقاربي وقفوا بعيدا.12 وطالبو نفسي نصبوا شركا والملتمسون لي الشر تكلموا بالمفاسد واليوم كله يلهجون بالغش.13 واما انا فكاصم. لا اسمع. وكابكم لا يفتح فاه.14 واكون مثل انسان لا يسمع وليس في فمه حجة.15 لاني لك يا رب صبرت انت تستجيب يا رب الهي.16 لاني قلت لئلا يشمتوا بي. عندما زلت قدمي تعظموا عليّ.17 لانني موشك ان اظلع ووجعي مقابلي دائما‏.18 لانني اخبر باثمي واغتم من خطيتي.19 واما اعدائي فاحياء. عظموا. والذين يبغضونني ظلما كثروا.20 والمجازون عن الخير بشر يقاومونني لاجل اتباعي الصلاح.21 لا تتركني يا رب. يا الهي لا تبعد عني.22 اسرع الى معونتي يا رب يا خلاصي.

+ إقرأ تفسير المزمور38 +
+ عودة لسفر المزامير +
 


7 هاتور 1735 ش
17 نوفمبر 2018 م

تذكار تكريس كنيسة الشهيد العظيم مار جرجس باللد
تذكار القديس جاؤرجيوس الاسكندرى
استشهاد القديس الانبا نهروه
استشهاد القديس أكبسيما وأبتولاديوس
نياحة القديس الانبا مينا اسقف تيمى الامديد

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك