إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

الإنسان المتضع يشعر أنه لا يستحق شيئاً لذلك فهو يشكر اللَّـه على كل شيء مهما كان قليلاً، ويفرح به، شاعراً فى عمق أعماقه أنه لا يستحقه … أما المتكبر، فإنه على عكس ذلك، يظن فى نفسه أنه يستحق أشياء كثيرة أكثر مما عنده فيتذمر على ما هو فيه

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر المزامير اصحاح 86 PDF Print Email
1 صلاة لداود. امل يا رب اذنك. استجب لي. لاني مسكين وبائس انا.2 احفظ نفسي لاني تقي. يا الهي خلص انت عبدك المتكل عليك‏.3 ارحمني يا رب لانني اليك اصرخ اليوم كله.4 فرح نفس عبدك لانني اليك يا رب ارفع نفسي.5 لانك انت يا رب صالح وغفور وكثير الرحمة لكل الداعين اليك.6 اصغ يا رب الى صلاتي وانصت الى صوت تضرعاتي.7 في يوم ضيقي ادعوك لانك تستجيب لي.8 لا مثل لك بين الآلهة يا رب ولا مثل اعمالك.9 كل الامم الذين صنعتهم ياتون ويسجدون امامك يا رب ويمجدون اسمك.10 لانك عظيم انت وصانع عجائب. انت الله وحدك.11 علمني يا رب طريقك اسلك في حقك. وحد قلبي لخوف اسمك.12 احمدك يا رب الهي من كل قلبي وامجد اسمك الى الدهر‏.13 لان رحمتك عظيمة نحوي وقد نجيت نفسي من الهاوية السفلى.14 اللهم المتكبرون قد قاموا عليّ وجماعة العتاة طلبوا نفسي ولم يجعلوك امامهم.15 اما انت يا رب فاله رحيم ورؤوف طويل الروح وكثير الرحمة والحق.16 التفت اليّ وارحمني. اعط عبدك قوتك وخلص ابن امتك.17 اصنع معي آية للخير فيرى ذلك مبغضيّ فيخزوا لانك انت يا رب اعنتني وعزيتني.
 


13 توت 1735 ش
23 سبتمبر 2018 م

تذكار الأعجوبة التي صنعها القديس باسيليوس الكبير أسقف قيصرية
نياحة البابا متاؤس الثاني "90"

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك