إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

لا تكن كثير التوبيخ للناس وإن إضطررت لذلك ليكن ذلك دون أن تجرح أحداً

البابا الأنبا شنوده الثالث

PDF Print Email

ماذا تقول؟

21 ( أغسطس )

تذكار : نياحة القديسة مارينا الراهبة

الآية : " لأن من أراد أن يحب الحيوة ويري أياماً صالحة فليكفف لسانه عن الشر وشفتيه أن تتكلما بالمكر" ( 1 بط 3 : 10)

يقول القديس يوحنا ذهبي الفم :

" أغلق باب الفم علي اللسان وباب القلب عن الشهوات"

عرض مندوب القيصر علي البابا بطرس الجاولي حماية روسيا للمسيحيين في مصر من الاضطهاد. فسأل البابا المندوب هل يموت ملككم؟ فقال نعم مثل كل إنسان فأجاوب البابا أما ملكنا الذي يحمينا فلا يموت فخجل المندوب وأنصرف وعندما علم محمد علي بما حدث شكر البابا لإيمانه ووطنيته.

ميز الله الإنسان باللسان ليسبحه ويتحدث معه، ويتفاهم مع من حولة.

واللسان يعبر عما في داخل الإنسان " من فضلة القلب يتكلم اللسان" فهل كلامك يمجد الله، ويفيد من حولك، أم بلا نفع، أو يضايق من حولك؟ لا تندفع في الكلام، وصلي وفكر قبل أن تتكلم لأن " كثرة الكلام لا تخلو من معصية" وثق أن الله سيعطيك حكمة مهما كان الموقف صعباً.

تكلم اليوم بما يفيد ويفرح من حولك